الخميس، 15 ديسمبر، 2011

سألتُ بصاره ...


" سألتُ عن نجمه في أي المدارات يدور 
أقريبٌ من نجمي وحولي يحوم 
وهل سنلتقي ثانية على مر العصور ؟ "
قالت البصارة : " أتريدين الحقيقةَ أم ما يطبطبُ القلوب ؟ "
" طلبتُ الحقيقةَ فهي أشفى للجروح "
أجابت البصارة :
" نجمك ونجمه لا يلتقيان ... إلا كل عام "
قلت متى ؟ قولي ...
قالت : " في علم الغيب وفوق علم الإنسان "
" سألتها عن حاله بعد الذي كان "
قالت ولمَ تسألين :
أحنّ القلبُ ولاذ بالنسيان ؟
قلت بإنكسار: نعم ي قارئة الفنجان 
قالت : نجمه سعيد .. وجد حبه واختار لمن يعطي قلبه من بين الأنام 
فما أنت فاعلة بحبيبٍ في حضن غيرك ينام ؟
قلت لها :
سأبكي عليه دهراً ويومان ...  فما باليد حيلة فأنا إنسان 
أنا أنثى قطفها الزمان ... ورمى بها في تلك الأحضان
أحبتها وعاشت الحب لأيام ... ثم إنتهى كل شيئ وباءت بالخذلان
أهاذا نصيبي بعد الحب والعشق والهيام ؟
أسأبكي وحيدةً في ذلك الظلام ؟
لماذا هم للخيانة عنوان ؟
أجميعهم كذلك ..أم هنالك بشرٌ وخلان ؟
قالت :
" ستجدين رجلاً من بين كل الفتيان 
له عينان سوداوان
وذلك اللون الأسمر من بين كل الألوان 
تتحدثين معه فتجدين ما يذهل الأذهان 
تتساءلين أبشر هوَ أم حكيم الزمان ؟
يصلي صلاته ويهابه كل شيطان
ويحفظ عشراً من القرآن 
وله قلب للطيب والحب والوفاء عنوان 
وستهنأين في تلك الأحضان "
قلت لها :
" ليتني لم أسألك عن قدري ..فقد تعلق القلب وامتلأ بحبه من الآن 
وسحقاً للشوق لحبيب ..لم يعد له في القلب مكان "


السبت، 3 ديسمبر، 2011

يموتون ونبقى ..


(  يموتون ونبقى ... يُدفنون ..نبكي ثم ننسى )

مالذي حل بنا ؟ أنسينا الموت أم نتناسى ؟
متى سنصحوا ؟ متى ستبصر قلوبنا ؟
متـــــــــــــــــــــى ؟
أوَنحنُ في القبر !؟!
أسنستيقظُ وهم يقبلوننا على نعش الوداع ..؟
أم حينما نسمع قرع أقدامهم وهم يبتعدون.. ؟
أسنستيقظ ..عندما يقعدانا منكر ونكير ؟
أو ..عندما يضمنا القبر ضمة تختلف منها أضلاعنا ؟
متـــى ... أبعدما نكون تحت الثـــرى ؟

" اللهم ارحم موتانا وموتى المسلمين
اللهم ارحمنا إذا صرنا إلى ماصاروا إليه
اللهم أغسلهم بالماء والثلج والبرد
وأجعل قبورهم روضة من رياض الجنه
اللهم اغفر لهم واعف عنهم وآنس وحدتهم
اللهم تغمدهم برحمةٍ تملأ الكون
اللهم وأسكنهم فسيح جناتك "

لروحك .. ريما نواوي
( ليتني عرفتك منذ الأزل )

ولروحك صديقتي .. رنا الجميله ..
( ليتني قبلتك ذلك اليوم )
ولروح أختك سلام مني


اللهم صبر أحبتهم على فراقهم
وأجبر كسر والديهم
( أودعتكم الله الذي لا تضيع ودائعه )

( سامحوني إن أخطأت بحقكم .. فربما أرحل أنا الأخرى ..
غداً ..أو بعد غد ..لا أعلم )