الخميس، 9 ديسمبر 2010

لم أعد أرى سوى .. غيومٌ سوداء ..


( الغيمة السوداء ... حجبت إشراقة ابتسامتي )
 أصبحت أرى حياتي وفوقها غيمة سوداء تحجب عن عينايّ السعادة 
لا أعلم لماذا أصبحت حياتنا كئيبة حزينة مليئة بالحواحز .. بل بالــ غيوم السوداء ..
أريد أن أعود صغيرة لا أهتم بهذه المشاكل " صغيرة كانت أم كبيرة " كأي طفلة تضحك وتبتسم ولا تعلم شيئا عما يدور حولها 
صحيح أنهما لا يعلمان أنني أتأثر من أدنى .. خطاب حاد .. نظره .. ابتسامة أعلم بأنها كاذبه .. أو مجاملة غير صادقه ..
لا أحب أن أراهما هكذا بعد هذا العمر الذي عاشاه سويا ... لم لا يعودان كالسابق على قلب واحد ..
لمَ هذا التشتت؟ .. لمَ هذه الهموم ؟ .. لماذا لا يوجد تفاهم .. أو حتى عتااااااااااااااااااااااااب ؟ .. 
لماذا هذه الغيوم السوداء ؟ ...
أرجو أن تمطر هذه الغيوم علينا أمطار رحمه مليئة بالسعاده
وألا تمطر عليّ مزيدا من الهموم ...
""" أختي العزيزه : إن كنت قرأت ما كتبت فأرجوك 
لا تقلقي ربما أنا فقط من أرى هذه الغيوم السوداء أو أتخيلها ..
لا تهتمي لما كتبت وعيشي بسعادة فليس هناك ما يدعوو للقلق .. أحبك .. """
( عندما تعودي .. لا تجلبي معك مظله.. لأن عندها لن يكن هنالك هموم .. )